الرئيسية / النثر / (( هدية العيد ))

(( هدية العيد ))

(( هدية العيد ))

أنا يا سيدتي لا ادري
ما عساي في هذا العيد أن أهديك

ذهب أم در ثمين 
أم قلادة من ألماس علها ترضيك

كل ذهب الدنيا لا أظنه يكفيك

 

ولا الألماس أن جمعته يحتويك

 

++++++

أنا احبك عمرا 
 لا ينتهي  إلا بموتي
 فتقبلي عمري كله هدية العيد

وعهود موثقة بدمي
 بأني عن هواك يوما لن أحيد

وسأبقى لك قلبا ينبض بعشقك
ودما أنت يجري بالوريد

عهدا علي أن لا أحب سواك
حبك في كياني يفعل بي ما يريد

 

++++++

كم عيد اقبل وأدبر

 

فرحة تمضي
 وسعادة تتبخر

 

وأنا كل عام اكذب على قلبي 
قائلا :-
هذا العيد ستكون حبيبتي زوجتي فاصبر

 

فيصدقني المسكين 
عام أخر يعيش و يكبر

 

وعند اقتراب أي عيد يسألني :-
هذا العيد أم الذي بعده لأصبر؟

 

و هكذا حياتي تمضي 
أكاذيب عشقا 
و وعود للحقيقة تتنكر

 

++++++

منذ أحببتك وأنا في الأعياد
 اعد العدة لأحزاني

وغيري يرفل بسعادة أراها أمامي

 

أطفال وحياة زوجية
 تتعلق في تلابيب أوهامي

وصورتك وأن تنتظريني
 عند باب غرفتي
لأبثك بالعيد التهاني

 

وأقبلك بين عينيك 
وقد حملت طفلنا الأول 
وفي داخلك طفلنا الثاني

 

هذه أحلامي في العيد 
تتلاشى عندما  افتح باب غرفتي
 فلا أجدك أمامي

 

++++++

يا سيدتي أنا ما عدت انتظر
 الأعياد حين تأتي

 

فلا فرحة فيها دونك
 فلماذا اكذب على نفسي

 

لماذا ألبس الجديد
 وأنت الجديد الذي أتمناه
 فلا يأتي بل يشق جرحي

 

ترشفي دمي وعمري
 و تنفخي في ناري و تزيدي حرقي

 

ألا تكفي لوعة الحياة دونك
 لأزيد الحزن أكاذيب عشقي

 

++++++

ها قد أقبل العيد 
وأنا يا سيدتي كما أنا احبك

 

و سيأتي عيد أخر جديد 
وأنا كما أنا أعشقك 

 

أنا فقط في هذه الأعياد
 احتار حقا ماذا أهديك ؟

أهديتك حياتي
 منذ عرفتك وحتى موتي 

أتراها تكفيك ؟

 

 

(( الملك ))

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *